فضل صحابة رسول الله

    شاطر

    أسكندرانية

    عدد المساهمات : 50
    تاريخ التسجيل : 13/09/2011

    فضل صحابة رسول الله

    مُساهمة  أسكندرانية في الثلاثاء سبتمبر 13, 2011 5:03 am

    فضل صحابة رسول الله
    عن ‏أبي سعيد الخدري ‏، ‏قال رسول الله ‏-‏- ‏ ‏يأتي على الناس زمان فيغزو ‏ ‏فئام ‏ ‏من الناس فيقولون فيكم من صاحب رسول الله ‏-‏-)000‏ فيقولون نعم )000فيفتح لهم ثم يأتي على الناس زمان فيغزو ‏ ‏فئام ‏ ‏من الناس فيقال هل فيكم من صاحب ‏أصحاب رسول الله‏ -‏-)000‏فيقولون نعم )000فيفتح لهم ثم يأتي على الناس زمان فيغزو فئام من الناس فيقال هل فيكم من صاحب من صاحب ‏أصحاب رسـول اللـه ‏-‏صلى اللـه عليه وسلم-)000‏فيقولون نعم )000فيفتح لهم ‏)000


    عن ‏عمران بن حصين ‏-‏ما- قال : ‏قال رسول الله -‏- ‏خير أمتي قرني ، ثم الذين يلونهم ، ثم الذين يلونهم ‏)000‏قال ‏عمران ‏فلا أدري أذكر بعد ‏‏قرنه ‏‏قرنين ‏ ‏أو ثلاثا ، ‏ثم إن بعدكم قوما يشهدون ولا يستشهدون ويخونون ولا يؤتمنون وينذرون ولا يفون ويظهر فيهم السمن‏ )000


    عن ‏أبي سعيد الخدري ‏-‏- ‏‏قال :‏‏ قال النبي ‏-- ‏لا تسبوا أصحابي ، فلو أن أحدكم أنفق مثل ‏أحد ‏ذهبا ، ما بلغ مد أحدهم ولا نصيفه ‏)000


    ‏عن ‏أنس بن مالك ‏-‏-‏ ‏قال : ‏‏صعد النبي ‏-‏-‏إلى ‏ ‏أحد ،‏ ‏ومعه ‏أبو بكر ،‏ ‏وعمر ‏، ‏وعثمان ‏، ‏فرجف بهم فضربه برجله ، قال ‏اثبت ‏أحد ‏، ‏فما عليك إلا نبي أو صديق أو شهيدان ‏)000


    عن ‏أبا هريرة‏ -‏- ‏‏قال :‏ ‏سمعت النبي ‏-‏- ‏‏يقول ‏ ‏بينا أنا نائم رأيتني على ‏‏قليب‏ ‏عليها دلو ، فنزعت منها ما شاء الله ، ثم أخذها ‏‏ابن أبي قحافة ‏‏فنزع بها‏ ‏ذنوبا ‏‏أو ذنوبين ، وفي نزعه ضعف والله يغفر له ضعفه ، ثم‏ ‏استحالت غربا ‏، ‏فأخذها ‏‏ابن الخطاب ‏‏فلم أر عبقريا من الناس ينزع نزع ‏‏عمر ،‏ ‏حتى ‏ضرب الناس بعطن )000


    عن ‏أبو موسى الأشعري ‏أنه توضأ في بيته ، ثم خرج فقال لألزمن رسول الله ‏--‏ ‏ولأكونن معه يومي هذا ، فجئت المسجد فسأل عن النبي ‏-‏- ، ‏فقالوا خرج ووجه ها هنا )000فخرجت على إثره أسأل عنه ، حتى دخل ‏ ‏بئر أريس ‏ ‏فجلست عند الباب ، وبابها من جريد ، حتى قضى رسول الله ‏-‏- ‏‏حاجته فتوضأ ، فقمت إليه فإذا هو جالس على ‏ ‏بئر أريس ‏، ‏وتوسط ‏قفها ‏، ‏وكشف عن ساقيه ودلاهما في البئر ، فسلمت عليه ثم انصرفت ، فجلست عند الباب فقلت لأكونن بواب رسـول الله ‏-صلى اللـه عليه وسلم- اليوم ، فجاء ‏‏أبو بكر‏ ‏فدفع الباب ، فقلت من هذا ؟)000فقال أبو بكر )000‏‏فقلت‏ ‏على رسلك )000‏‏ثم ذهبت فقلت يا رسـول اللـه ، هذا ‏أبو بكر‏ ‏يستأذن )000فقال‏ ‏ائذن له وبشـره بالجنة )000فأقبلت حتى قلت لأبي بكر ‏ ‏ادخل ورسول الله ‏-‏- ‏‏يبشرك بالجنة )000فدخل ‏‏أبو بكر ‏فجلس عن يمين رسول الله ‏-‏- ‏‏معه في القف ، ودلى رجليه في البئر كما صنع النبي ‏-‏- ‏‏وكشف عن ساقيه ، ثم رجعت فجلست وقد تركت أخي يتوضأ ويلحقني ، فقلت إن يرد الله ‏بفلان ‏خيرا يريد أخاه يأت به )000فإذا إنسان يحرك الباب فقلت من هذا ؟)000فقال عمر بن الخطاب )000‏‏فقلت ‏ ‏على رسلك ‏)000‏ثم جئت إلى رسول الله ‏-‏- ‏‏فسلمت عليه فقلت هذا ‏‏عمر بن الخطاب ‏‏يستأذن )000 فقال ائذن له وبشره بالجنة )000فجئت فقلت ادخل وبشرك رسول الله ‏-‏- ‏‏بالجنة )000فدخل فجلس مع رسول الله ‏-‏- ‏‏في القف عن يساره ، ودلى رجليه في البئر ، ثم رجعت فجلست فقلت إن يرد الله ‏بفلان ‏‏خيرا يأت به )000فجاء إنسان يحرك الباب فقلت من هذا ؟)000فقال ‏ ‏عثمان بن عفان )000‏فقلت‏ ‏على رسلك ‏)000فجئت إلى رسول الله ‏-‏- ‏‏فأخبرته فقال ائذن له وبشره بالجنة على بلوى تصيبه )000فجئته فقلت له ادخل وبشرك رسول الله ‏-‏- ‏‏بالجنة على بلوى تصيبك )000فدخل فوجد القف قد ملئ ، فجلس وجاهه من الشق الآخر ‏‏)000قال ‏ ‏شريك بن عبد الله ‏: ‏قال ‏ ‏سعيد بن المسيب ‏: ‏فأولتها قبورهم000

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أبريل 20, 2018 3:51 pm